محاولة انقلاب يجري التصدي لها في فنزويلا


 

أفادت مصادر عديدة بأن فنزويلا شهدت محاولة انقلاب على السلطات الشرعية.

وقال وزير الإعلام الفنزويلي خورخي رودريغيز، اليوم الثلاثاء، على تويتر، إن حكومة فنزويلا تواجه مجموعة صغيرة من “العسكريين الخونة” تحاول القيام بانقلاب.

وأفادت وكالة عالمية ان زعيم المعارضة خوان غوايدو شوهد واقفا قرب قاعدة جوية في كراكاس وتحيط به مجموعة من الرجال في زي عسكري.

وأضافت: “أطلقت قنابل غاز مسيلة للدموع قرب قاعدة “لا كارلوتا” العسكرية الجوية،، حيث يلتقي غوايدو عددا من العسكريين”.

تزامن ذلك مع إعلان وزير الدفاع الفنزويلي فلاديمير بادرينو في سلسلة تغريدات عبر “تويتر” أن الجيش سيبقى داعما بحزم شرعية حكومة الرئيس نيكولاس مادورو، بعدما أعلن خوان غوايدو حصوله على دعم الجيش.

بدوره أعلن وزير الاتصالات والإعلام في فنزويلا، خورخي رودريغيز، أن سلطات بلاده تتخذ، كل التدابير اللازمة، للتصدي لمجموعة من العسكريين المؤيدين لرئيس البرلمان المعارض، خوان غوايدو.

وقال الوزير في تغريدة له على تويتر اليوم: “نود إبلاغ شعب فنزويلا، بأننا نتصدى في الوقت الراهن، لمجموعة غير كبيرة من العسكريين- الخونة، الذين دعموا الانقلاب، ووقفوا ضد الدستور وضد السلام في البلاد”.

وأتى ذلك بعدما قال غوايدو إنه بدأ “المرحلة النهائية” من خطته للإطاحة بالرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

ودعا غوايدو الفنزويليين والجيش إلى دعمه لإنهاء “اغتصاب مادورو” للسلطة.

ونشر غوايدو مقطعا مصورا له على حسابه على تويتر، يتحدث بصحبة رجال يرتدون الزي العسكري، إلى جانب السياسي المعارض ليوبولدو لوبيز، وهو رهن الإقامة الجبرية. وقال إنه كان في قاعدة كاراكاس الجوية لا كارلوتا.

وقال غوايدو: “القوات المسلحة الوطنية اتخذت القرار الصحيح وقررت دعم الشعب الفنزويلي.”

“روسيا اليوم – سبوتنيك”

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *


8 + seven =

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>