لسبب غريب جرّدوها من لقب ملكة جمال بلادها


 

أثارت ملكة جمال عشرينية جدلًا لانتهاكها بنود عقد المسابقة في بوليفيا، وعلى أثر ذلك؛ تم تجريدها من لقبها من قبل الجهة المنظمة والمروجة لمسابقات ملكة الجمال في بلادها.

ويتمثل انتهاك العقد الخاص بالمسابقة، بعد أن كشفت الجهة المنظمة للمسابقة التي يطلق عليها اختصارا “غلوريا”، بأن ملكة جمال بوليفيا، جويس برادو، البالغة من العمر 22 عامًا، حامل في شهرها الثاني.

وذكر موقع “ميل أونلاين” البريطاني، أن برادو اعترفت بحملها من شريكها عارض الأزياء الباراغوايي رودريغو خيمينيز، وقالت إنهما سيتزوجان قريبًا.

وأوضحت برادو ذلك في تصريحات صحفية، لافتة إلى أنها تحب رودريغو، وأنهما يحظيان بدعم عائلتيهما، وأن الكشف عن الحمل جعلهما أقرب إلى بعضهما البعض.

وكانت برادو مثلت بوليفيا في مسابقة ملكة جمال العالم التي أجريت العام الماضي في تايلاند، لكنها فشلت في الوصول إلى المراكز الأربعة الأولى.

وبينت مؤسسة غلوريا أن هناك شرطًا في العقد ينص على أهمية التفاهم بين الجانبين وعلى الحماية والثقة، وأن برادو انتهكت هذه الشروط.

ولم تكترث برادو لتجريدها من اللقب، حيث نشرت صورة لها على إنستقرام وهي تحمل ملابس قالت إنها اشترتها لطفلها المنتظر.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *


five × 7 =

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>