الفاتيكان يحقق مع الكاردينال جورج بيل…بعد ادانته


 

يعتزم الفاتيكان أن يفتح تحقيقا داخليا بحق الكاردينال الاسترالي جورج بيل بعد إدانته بالاعتداء الجنسي على قاصرين في جوقة كنيسة، بحسب ما أعلن متحدث باسم الكرسي الرسولي امس الأربعاء.

وقال المتحدث اليساندرو غيسوتي في بيان “بعد حكم الإدانة في المحكمة الأولى بخصوص الكاردينال بيل فإن مجمع عقيدة الإيمان سيتولى القضية بحسب الاجراءات وضمن الوقت الذي تحدده القواعد الكنسية”. ويمكن أن يؤدي التحقيق الى محاكمة كنسية واحتمال فصله من منصبه الكهنوتي.

وكان الكاردينال الأسترالي جورج بيل، المسؤول الثالث في الفاتيكان، قد أدين بالاعتداء الجنسي على طفلين في جوقة كنيسة ليصبح بذلك أرفع مسؤول في الكنيسية الكاثوليكية يدان بارتكاب جرائم جنسية بحق قاصرين.

وكانت هيئة محلفين استرالية قد أدانت  في ديسمبر الماضي بيل في قضية اعتداء جنسي وأربع قضايا تحرش بحق قاصرين في كاتدرائية سانت باتريك في ملبورن في التسعينات الماضي. لكن لم يتم نشر القرار قبل الثلاثاء لأسباب قانونية.

واتُهم بيل البالغ من العمر حاليا 77 عاما، بحشر الصبيين في زاوية وكان عمرهما يومها 12 و13 عاما، وإرغامهما على القيام بأفعال جنسية.

ورجل الدين الذي بقي خارج السجن بموجب كفالة، نفى كافة التهم وانتهت محاكمة أولى دون أن تتوصل هيئة المحلفين إلى قرار بشأن إدانته أو تبرئته، الأمر الذي استدعى إجراء محاكمة ثانية انتهت في 11 دجنبر بإدانته.

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *


eight + 4 =

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>